الجمعة، 31 أغسطس، 2012

إحـ‘تقـآر ..

هنـا سأعرّج قليـلآ علي الواقع ،،
ما يدورُ من حولي .. من أحدآث
نظراتهم ،، أو بالأخصّ نظراتـها ''..
إشمئزازٌ هنا وتفوهٌ بالمكنون هنـاك //
امتعـآضٌ مني .. ولأن أتكلف إبتسامتي .،
ادفع أغلي الأثمـان وعلي مضَض !!
أمـامهم .. انا الساخرُ ، الضاحكُ، وحتي البهلوآن
ومن ورائـي .. أشيـاء واشيـاء ،
وهل يشعـرُ الحضور بآلآم البهلوان !؟
يدفع الثمنَ ويغادرهُم ـ
 ، ضحكـاتٌ
تعتمر الوجوه ..
- نسيان للهموم ومديح للبهلوان ،، وان كان التصفيق يعم عندما يدير
ظهره للحضور ،، !
أمّا أنـا ان اتلقي الطعنات بدلا عن ذلك ،،|
أيـا تري لم اتقن الدور بعد !؟
أتواري في ندم ، عنهم ...
وعلامـاتُ الارتياح ،، علي محياهم كأنني معاقب !!
عثراتي فيهـا مرح لهم ، 
إنطوائـيّ ،غريب الأطوارِ ، واحيـانا 'تافـه' !
ألهذه الدرجـةِ وصل بي الجنون !؟
لكننـي علي الدوام كعـادتي ..
أجد المبرر لهم ،العذرَ الكـافئ لأفعـالهم ..
-وكفا ..